الصورة الرئيسية

أنت هنا

    اجتماع مديرية التربية مع إدارة كلية التربية في جامعة تشرين (ضمن إطار المناقشات التي جرت في جلسات مؤتمر التطوير التربوي المنعقد في دمشق خلال الفترة بين 26-28 / 9 / 2019)

    في إطار المناقشات التي جرت في جلسات مؤتمر التطوير التربوي المنعقد في دمشق خلال الفترة بين 26-28 / 9 / 2019 والمداخلات التي ركزت على دور كليات التربية في إعداد الكوادر التي تؤهلها لتلبية متطلبات وزارة التربية من معلمين ومدرسين ومرشدين وموجهين تربويين، ولا سيما تلك المداخلات والمناقشات التي دارت في ورشة عمل التكامل بين منظومتي التعليم الجامعي وما قبل الجامعي، والتي ركزت فيها المداخلات على دور التربية العملية في إعداد تلك الكوادر وعدم الارتقاء بها إلى المستوى المطلوب بتزويد تلك الكوادر بالمهارات والخبرات الأساسية لقيامهم بأدوارهم بالشكل الأمثل.
    لذا فقد تم دعوة مديرية التربية لعقد اجتماع مع إدارة كلية التربية بأقسامها المختلفة لإيجاد الآليات المناسبة لتفعيل التربية العملية وتحسين جودة المنتج من خلال اكتساب المزيد من المهارات والخبرات والكفايات التي تؤهل حامليها الانتقال إلى ميدان العمل بسلاسة ويسر وتأدية مهامهم بفاعلية عالية.
    لقد عُقد الاجتماع في مجلس كلية التربية بجامعة تشرين يوم الأربعاء الموافق 9/10/2019 ما بين الساعة الثانية والرابعة. وقد حضر الاجتماع عميد الكلية والنائب العلمي ورؤساء الأقسام إضافة إلى مشرفي مكتب التربية العملية في الكلية، ومن جانب مديرية التربية فقد حضر السيد معاون مدير التربية للتعليم الثانوي ورئيس دائرة الإعداد والتدريب ورئيس دائرة تقنيات التعليم.
    في بداية الاجتماع رحب عميد الكلية الدكتور غسان صالح بممثلي مديرية التربية آملاً منهم التعاون والمناقشة الجادة الهادفة لإيجاد الآليات الفعالة في تطوير التربية العملية، ومن ثم تحدّث عن أهمية التكامل والتشاركية بين منظومتي التعليم ما قبل الجامعي والتعليم الذي يمثل هذا اللقاء أحد منطلقاته الجادة والعملية، بحيث أن العمل المشترك بين كلية التربية ومديرية التربية من خلال المتابعة والإشراف على زمر التربية العملية من قبل الموجهين الاختصاصيين من ذوي الخبرة والمعرفة الجيدة يمثل أحد مرتكزات ذلك التعاون والتشاركية الفعلية.
    كما التركيز على ضرورة تسهيل مهمة الطلبة بإجراء الدراسات في المدارس التابعة للمديرية والعمل على الاستفادة من نتائج تلك الأبحاث بما يساعد في تطوير العملية التعليمية، ولا سيما أن معظم الأبحاث تهدف إلى معالجة بعض المشكلات التي تعاني منها العملية التعليمية والبرامج الأكثر فعالية في تحسين الأداء فيها. وتم الاتفاق على أن يتم تزويد مديرية التربية بعناوين الرسائل ومن ثم اختيار ما يناسبهم منها. كما تم الاقتراح بأن تبادر دائرة البحوث في مديرية التربية بتحديد الموضوعات التي تهمها دراستها والمشكلات التي تسعى إلى إيجاد الحلول لها من خلال تكليف طلبة الدراسات العليا أو فرق بحثية من الكلية بالقيام بها.
    لقد شكر السيد فوزي برغل إدارة الكلية على دعوتها للاجتماع متمنياً أن تثمر هذه الدعوة تعاوناً فعالاً هم مستعدون له، ولاسيما أن هذا التعاون بقي غائباً لسنوات. وأكد استعداد مديرية التربية لتقديم كل ما يلزم من أجل تفعيل هذا التعاون والوصول إلى الأهداف المرجوة.
    وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق على:
    1- تشكيل لجنة متابعة للإشراف على سير العملية التعليمة الخاصة بالتربية العملية مؤلفة من:
    أ. رئيس قسم المناهج وطرائق التدريس في كلية التربية
    ب. مشرف التربية العملية في كلية التربية
    جـ. رئيس قسم الإعداد والتدريب من مديرية التربية
    د. رئيس دائرة التوجيه للمناهج من مديرية التربية
    2- تفعيل الدورات التدريبية لخريجي معلم صف من خلال إجراء دورة تدريبية لهم مدتها أسبوع كامل تكون ضمن الكلية.
    3- مشاركة طلبة السنة الأخيرة في الدورات التدريبية التي تجريها المديرية للمدرسين حول المناهج المطورة.
    4- إنشاء مخابر في كلية التربية تكون مزودة بنفس الوسائل التعليمية للتربية العملية الموجودة في مديرية التربية والتي يمكن أن تتم مخاطبة مديرية التربية لتزويد الكلية بها.
    5- إعادة تفعيل المعسكرات الإنتاجية في فصل الصيف.

    تاريخ الفعالية: 
    الأربعاء, تشرين اﻷول (أكتوبر) 9, 2019