الصورة الرئيسية

أنت هنا

    قسم للإعلام في جامعة تشرين العام الدراسي 2015/2016

    المكتب الصحفي 14/7
    أكملت جامعة تشرين إجراءات افتتاح قسم للإعلام في الجامعة للعام الدراسي 2015/2016 بعد توفير مدخلات العملية التعليمية للقسم من بنية تحتية حيث تم تخصيص بناء ضمن كلية الآداب إضافة لتوفير المستلزمات والتجهيزات من مخابر مزودة بأحدث الأجهزة الضرورية لتخريج طلبة مسلحين بالمعرفة النظرية والخبرة العملية, على أن يتم افتتاح القسم بعد استكمال الخطوات التنفيذية والقانونية والأكاديمية المتعلقة به واتخاذ قرارات المجالس الجامعية المختصة.‏.
    ويؤكد رئيس جامعة تشرين الأستاذ الدكتور هاني شعبان الجاهزية الأكاديمية والفنية والتقنية تحضيرا لافتتاح قسم الإعلام في الجامعة من بنية تحتية ومنهاج وموارد بشرية بما يضمن تعزيز اسهام الإعلام في عملية التطوير والبناء من خلال نقله للحقيقة والواقع بكل موضوعية وحيادية وأمانة وبأسلوب علمي لافتا إلى أن افتتاح قسم الإعلام يمثل حلماً لجامعة تشرين في اللاذقية مدينة الثقافة لما له من أهمية لخدمة المجتمع السوري وما يمثله الإعلام من دور مهم وفاعل يتطلب الاهتمام به في الجوانب الأكاديمية ليكون له إسهاماً فاعلاً في الحياة العامة وإيماناً بأهمية الإعلام في عصرنا الحاضر، وسعياً لتلبية حاجات المجتمع وخدمته في تخريج إعلاميين متميزين مؤهلين علمياً وفكرياً للارتقاء بمستوى الأداء الإعلامي الملتزم وصولاً إلى إحداث التغيير المطلوب في المجتمع من خلال رسائل إعلامية ملتزمة وجادة
    ويوضح رئيس الجامعة .. خصوصية الظروف السورية الحالية والظروف الدولية تدفع باتجاه إنشاء جيل من الكوادر المهنية المتخصصة التي تستطيع خلق التغيير الايجابي المبني على التخطيط والعمل الاستراتيجي واستخدام أدوات وآليات تتلاءم مع الواقع العالمي الجديد لذلك سيتم اعتماد مناهج حديثة تواكب التقدم العالي في مجال الإعلام والتقانة وسيتم التركيز على المقررات العملية ليتم تدريب الطلبة في مختبرات كل حسب اختصاصه بهدف تأهيلهم لسوق العمل، كما سيتم الاعتماد على استديوهات «محاكاة للطبيعة» ضمن حرم كلية الآداب الذي ينتمي القسم المقترح إليها.‏
    ويضيف.. تسعى الجامعة من خلال قسم الإعلام الى تزويد سوق العمل بصحفيين مدربين على قدر عال من الخبرة والكفاءة ومؤهلين مهنيا للعمل في وسائل الإعلام المحلية والعالمية والتركيز على إسهامهم في عملية التنمية الشاملة التي يحتاجها المجتمع حيث بات من أهداف وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية والالكترونية في سورية منافسة وسائل الإعلام العالمية من خلال إعداد طواقم إعلامية مؤهلة ومدربة على فنون التحرير والإخراج والتصميم والإعلان وقياس الرأي العام وتنظيم الحملات الإعلامية .
    ويؤكد رئيس جامعة تشرين الى ان منهاج القسم المزمع افتتاحه يركز على دراسة الطلبة مجموعة مقررات تنمي قدراتهم في مجالات القدرات اللغوية والقيم الاجتماعية و مبادئ المعرفة التخصصية والمهارات العلمية اللازمة للخريج مشددا على ان الإطار العام في الكليات بالجامعة يؤكد على الناحية التطبيقية العملية من خلال تخصيص جانب كبير للمقررات العملية التي تصقل موهبة الطلاب وتؤهلهم لمرحلة دخول سوق العمل مابعد التخرج.