الصورة الرئيسية

أنت هنا

    د. النوري ود. شعبان يبحثان مع الفرق العاملة في مركز ضمان الجود الإطار التنفيذي لمشروع خطة التنمية الإدارية في الجامعة

    تمحور الاجتماع الذي عقده د. حسان النوري وزير التنمية الإدارية ود. هاني شعبان رئيس جامعة تشرين مع الفرق العاملة في مركز ضمان الجودة في الجامعة حول وضع الإطار التنفيذي العام لمشروع خطة التنمية الإدارية الذي وقع مؤخراً بين وزارة التنمية الإدارية والجامعة .
    وتم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة العمل خلال المرحلة القادمة وفق إطار تكاملي بين مركز ضمان الجودة والوزارة لتحديد الأولويات والخطوات المبدئية الواجب اتخاذها من قبل كلا الطرفين لتنفيذ المشروع وفق مراحل وجداول زمنية محددة.
    وأكد د. النوري أن مركز ضمان الجودة في جامعة تشرين يشكل نموذجاً فريداً لتطبيق مشروع خطة التنمية وتعميمه على كافة الجامعات السورية, مشيراً لأهمية التسويق لهذا المشروع من خلال عقد ورش عمل في الجامعة لتعريف الطلاب وأعضاء الهيئة التعليمية بموضوع التنمية الإدارية وانعكاساته الايجابية على كافة الشرائح ضمن الجامعة .
    ونوه السيد الوزير أن وزارة التنمية تقوم بالتحضير للمنتدى الإداري السوري الأول الذي سيعقد في دمشق وأنها ستضمنه تجربة مركز ضمان الجودة في مجال التنمية الإدارية .
    ومن جانبه تحدث د. شعبان حول أهمية التنمية الإدارية في الجامعات ودورها في تنظيم العمل ومحاربة الفساد الإداري, مشيراً لضرورة تمثيل وزارة التنمية ضمن مجلس ضمان الجودة في الجامعة .
    واستعرض المعنيون في مركز ضمان الجودة الأدلة الإجرائية التي .أنجزها المركز خلال السنوات الماضية ودورها في ملء الخارطة التنظيمية في الجامعة و محاربة الفساد من خلال رسم مسارات محددة بدقة متناهية , وتضمن العرض دليل إجراءات الطالب في المرحلة الجامعية الأولى والذي تم اعتماده من قبل مجلس جامعة تشرين والجهات المستفيدة منه ومضمونه وآلية ضبطه وتعديله .
    حضرت الاجتماع د. سلام سفاف معاون وزير التنمية الإدارية, ود. سوسن غزال مديرة العلاقات الدولية والثقافية والعامة في جامعة .

    المكتب الصحفي 17/8/2015