الصورة الرئيسية

أنت هنا

    تحسين فعالية الحوسبة متعددة الأطراف الآمنة باستخدام نظام حوسبة سحابية \\ رسالة ماجستير في كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية

    قام الباحث م. عدنان محمد منير عكو –كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية – بالدفاع علناً عن بحثه الذي أعده لنيل درجة الماجستير في هندسة الحاسبات بعنوان "تحســين فعاليـــة الحوســـبة متعـددة الأطـــراف الآمــنـــة باســــتخدام نـــظـام حوســـــبــة ســـــحابـيــــة" بإشراف السيدة الدكتورة ألفت جولحة في يوم الأربعاء 12/8/2015 أمام لجنة الحكم المؤلفة من السادة الدكاترة: جبر حنا وألفت جولحة ويعرب بدر. وقد نال الباحث درجة الماجستير بدرجة 84 وتقدير جيد جداً.
    يتميز البحث المقدم بأنه من الأبحاث الحديثة جداً حيث تعتبر الحوسبة السحابية Cloud Computing الجيل الجديد للحوسبة ضمن حقل المعلومات. قام الباحث باقتراح نموذج لنظام حوسبة آمنة متعددة الأطراف باستخدام نظام سحابي يضمن أمن البيانات وسلامة وصولها وخصوصيتها وعدم كشف هوية المستخدمين ضمن السحابة وكذلك أثناء نقل البيانات بين أجزاء النظام وهذا مالم يتم تحقيقه في نظام واحد في الدراسات السابقة.
    أهمية البحث, يقول الباحث :
    إن اللجوء إلى الأنظمة السحابية ذات القدرة الحسابية والتخزينية العالية التي توفرها بعض الشركات كان نتيجة الأهمية الكبيرة لمعالجة البيانات ذات الحجوم الكبيرة الخاصة بالمؤسسات، حيث ظهرت مؤخراً الحاجة الملحة لإجراء عمليات حسابية معينة خاصة بكل مؤسسة على هذه البيانات، بالإضافة إلى التكاليف الباهظة لتجهيز تلك المؤسسات بالأجهزة والمعدات اللازمة لإجراء هذه العمليات على بيانات ذات حجم كبير. مع الإشارة إلى أنه يجب أن يتم ذلك ضمن بيئة تؤمن سرية هذه البيانات.
    أما الهدف من البحث فيقول :
    ان اقتراح نظام يتيح العمل على بيانات المستخدمين ذات الحجم الكبير والمشفرة عبر شبكة اتصال آمنة بما يضمن سرية تلك البيانات وضمان وصولها واختبار سلامتها بالإضافة إلى إخفاء هويات المستخدمين، وذلك عن طريق تصميم نظام متعدد الأطراف آمن بالاعتماد على مزود خدمة سحابي. يؤمن هذا النظام إجراء بعض العمليات الحسابية اللازمة على البيانات ضمن المنصة السحابية.
    وتتألف الرسالة من ستة فصول:
    - الفصل الأول: عبارة عن مقدمة يتضمن الدراسة المرجعية وهدف وأهمية ومشكلة البحث.
    - الفصل الثاني: يتطرق إلى الحوسبة السحابية حيث يتم تعريفها وذكر خصائصها وأنواعها ونماذج الخدمات التي تقدمها.
    - الفصل الثالث: يتطرق إلى الحوسبة متعددة الأطراف الآمنة مع ذكر مشكلاتها الأمنية وبروتوكولات الأمان المتبعة ضمنها.
    - الفصل الرابع: يصف أنظمة تشفير البيانات ومعايير الأمان التي يحتاجها النقل الآمن للمعلومات في النظام المقترح.
    - الفصل الخامس: تم فيه عرض نظام الحوسبة متعددة الأطراف الآمنة باستخدام نظام حوسبة سحابية المقترح وشرح أطوار عمله وتفاصيل عمل أجزائه.
    - الفصل السادس: تم فيه اختبار النظام المقترح على مخدمين مخصص وسحابي، وأبدى النظام المقترح باستخدام المخدم السحابي فعالية في التعامل مع الأعداد الكبيرة من المستخدمين ومع أحجام كبيرة لمفاتيح التشفير وهذه الفعالية تتوافق مع إحدى ميزات السحابة وهي التدرجية. كذلك تم اختبار ضمان وصول البيانات واختبار سلامتها بالإضافة إلى إخفاء هويات المستخدمين، وهذا ما ميز البحث عن الدراسات السابقة.يمكن الاستفادة من الخدمة السحابية في النظام المقترح من قبل عدة مؤسسات أو فروع لمؤسسة واحدة، فهو قابل للتوسع وقبول مختلف أنواع البيانات بتعديلات بسيطة للتوافق مع متطلبات أي تطبيق.إن النظام المقترح قابل للتطبيق في المؤسسات المالية.

    المكتب الصحفي بالجامعة