أنت هنا

    جامعة تشرين تكرم النساء والأطفال المحررين بمشاركة وفد من الجالية السورية في ايطاليا ومنظمة سوليد والجبهة الأوروبية للدفاع عن سورية

    تاريخ الخبر: 
    خميس, 02/16/2017

    كرمت جامعة تشرين و وفد من الجالية السورية في ايطاليا ومن منظمة سوليد الايطالية والجبهة الأوروبية للدفاع عن سورية عددا من النساء والأطفال الذين تم تحريرهم بعد اختطافهم من قراهم في ريف اللاذقية من قبل مجموعات إرهابية لمدة تتجاوز ثلاثة أعوام ونصف العام.
    وشهد التكريم حضور وفد من الجالية السورية في ايطاليا و الجبهة الاوروبية للدفاع عن سورية والتي تنشط في 17 بلدا اضافة الى متطوعين من ايطاليا وسويسرا في منظمة سوليد التي تعمل في المجال الانساني ومقرها روما .
    واعتبر رئيس الجامعة الدكتور هاني شعبان ان تحرير المخطوفين يؤكد متابعة القيادة والحكومة في سورية لكل شؤون المواطنين مهما كانت ظروفهم ومهما كلف الامر حتى عودتهم الى ذويهم ووطنهم سالمين ليسهموا في بناء الوطن الذي يحتاج جميع ابناءه.
    من جهته أكد رئيس فرع جامعة تشرين لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور لؤي صيوح ان الإرهاب لن يؤثر على معنويات السوريين وان الجميع يعملون على مساعدة هؤلاء المحررين ليتجاوزوا المحنة وهول الفاجعة التي تعرضوا لها على ايدي الارهابيين .
    وقال الدكتور جمال أبوعباس رئيس الجالية السورية في ايطاليا ان الوفد اطلع على واقع الاحوال على ارض الواقع وسينقل الصورة واضحة الى اوروبا عن طبيعة الصراع في مواجهة الارهاب وان هؤلاء المحررين يمثلون حالة صمود وأمل لكل السوريين.
    واشار رئيس الجبهة الأوروبية للدفاع عن سورية جيوفاني فيولا بصمود سورية في مواجهة الارهاب وان المساعدات الرمزية التي يقدمها الوفد بالتعاون مع الجالية تهدف لتخفيف معاناة السوريين مؤكدا ان الاطفال المحررين وأطفال سورية عامة هم من سيبنون مستقبل سورية واحدة مزدهرة مشددا على أن الوفد سينقل حقيقة ما يجري في سورية إلى اوروبا والغرب بشكل عام.
    وقدم اعضاء الجالية السورية في ايطاليا وجمعية الوفاق الخيرية و فرع جامعة تشرين لنقابة المعلمين في ختام التكريم هدايا رمزية للمحررين , وشهد الحفل فعاليات ترفيهية للأطفال المحررين.
    يشار الى ان الدفعة الثالثة من المحررين تضم 57 بينهم 37 طفلا و 20 امرأة , وخطف المحررون من قرى ريف اللاذقية على ايدي ارهابيين في 4/8/2013 وأمضوا قرابة ثلاث سنوات ونصف في الاسر.
    المكتب الصحفي 16/2