الصورة الرئيسية

أنت هنا

    ملتقى البعث للحوار بعنوان.. وسائل التواصل الاجتماعي منصّة للتضليل الاعلامي

    تاريخ الخبر: 
    خميس, 04/11/2019

    استضافت جامعة تشرين اليوم في ملتقى البعث للحوار بعنوان "وسائل التواصل الاجتماعي منصّة للتضليل الاعلامي" الإعلامي الباحث رفيق لطف وذلك في قاعة المكتبة المركزية بالجامعة .
    وتحدث الاعلامي لطف عن دور الاعلام الوطني السوري في صد الهجمة الاعلامية المنظمة التي تعرضت لها سورية خلال الحرب ونبه من خطورة التفاعل مع الاشاعات والاخبار المضللة الموجهة لجميع مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بعد دراسة نفسية اجتماعية دقيقة تقوم بها مراكز ابحاث غربية مرتبطة بمشغلي شركات التواصل على الشبكة العنكبوتية .
    و دعا لطف الى مواجهة المعركة الاعلامية ودعوة الشباب الى المشاركة بشكل فاعل فيها من خلال خلق رأي عام مضاد لأي اشاعة ونشره على نطاق واسع على الانترنت وايجاد حالة تفاعلية تستند على قاعدة شعبية و أكبر عدد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي على الانترنت ترد على الشائعات وتدحضها وتقدم الصورة الحقيقية لأي حدث او معلومة.
    بدوره أكد الدكتور لؤي صيوح أمين فرع جامعة تشرين لحزب العث العربي الاشتراكي أن قوة الدولة السورية بمؤسساتها كلها كانت السد المنيع في مواجهة الاعلام المغرض والمعادي وهو ما منع التأثير السلبي رغم الهجمة الشرسة على سورية من مؤسسات اعلامية كبرى .
    واشار الدكتور صيوح الى أهمية اعمال العقل والتفكير في توقيت بث الاشاعة وهدفها والتصدي لها في زمن بات فيه تأثير الاعلام أكثر خطورة في عصر السرعة وانتقال المعلومة عبر الحدود بتوجيه منم أجهزة وأدوات تعمل على السيطرة على وسائل الاعلام وتسخر الادمغة لمصلحتها .
    حضر الملتقى الدكتور وليد صيداوي نائب وزير الجامعة للشؤون الادارية والطلابية والدكتور رضوان دنده نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية واعضاء قيادة فرع الحزب وكوادرحزبية و اكاديمية ونقابية وطلابية .