الصورة الرئيسية

أنت هنا

    الدكتور غالب شحادة يلتقي طلاب السنة الأولى في كلية الهندسة المدنية

    تاريخ الخبر: 
    ثلاثاء, 11/02/2010

    أشار الدكتور غالب شحادة أمين فرع جامعة تشرين للحزب خلال لقائه طلاب السنة الأولى في كلية الهندسة المدنية إلى الدعم الكبير الذي يقدمه السيد الرئيس بشار الأسد للتعليم العالي بأوجهه المختلفة ولهذه الجامعة التي تشهد تطورا وتوسعا كبيرا ودائما في بنيتها التحتية والخدمية , كما استعرض النجاحات التي حققتها جامعة تشرين في مجالات عدة وتبؤها المرتبة الأولى بين الجامعات السورية حسب التصنيف الاسباني العالمي الذي يعتمد على نقاط محددة تتصل بالجودة والاعتمادية في جامعات العالم وعزا هذا النجاح إلى الجهود النبيلة بفضل التعاون الكبير بين قيادات الجامعة (الحزبية والإدارية والنقابية والطلابية ومؤسساتها المختلفة )وبفضل العمل المخلص وفق توجيهات سيد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد والحزب القائد للدولة والمجتمع .,كما دعا د. شحادة الطلبة للمساهمة والمشاركة الفاعلة في النشاطات المختلفة على الساحة الجامعية إضافة إلى المشاركة في المناسبات الوطنية والقومية وعلى الشفافية في العملية الانتخابية بما يعكس رؤى اختيار القيادات الطلابية لممثليهم من الطلبة المتميزين والمتفوقين لتفعيل العمل الطلابي والدفاع عن مصالح الطلبة في المجالس الجامعية المختلفة وشدد على الاهتمام بالجانب البيئي والنظافة والالتزام بالقوانين والأنظمة داخل الحرم الجامعي وصون المنشات الجامعية والحفاظ على الأموال العامة وإجراء استبيانات طلابية تتعلق بالأمور الدراسية تقدم لإدارة الجامعة , وبنهاية اللقاء ختم أمين الفرع مؤكدا على ان سوريا قوية دائما بفضل السياسة الحكيمة للسيد الرئيس بشار الأسد الذي رفع اسم سوريا عاليا وجعل منها قلعة منيعة ومقصدا لكل أحرار العالم بفضل النهج الوطني والقومي الذي يسير عليه وان الأحداث الجارية في المنطقة أثبتت فشل المخططات الرامية إلى عزلها وبرهنت على تمسكها بالسلام مع الحقوق والثوابت الوطنية والقومية --- واستمع د. شحادة إلى استفسارات الطلبة بما يتعلق بالأمور الدراسية والحزبية والإدارية وأجاب عليها بكل وضوح وشفافية آملا منهم الاهتمام بدراستهم وتمنى لهم التوفيق والنجاح حضر اللقاء رئيس مكتب الطلبة والنائب الإداري لرئيس الجامعة وأمين الشعبة الأولى ورئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سوريا