الصورة الرئيسية

أنت هنا

    بحضور د. محمد ود. معلا ... حفل استقبال في جامعة تشرين

    تاريخ الخبر: 
    خميس, 03/10/2011
    مصدر الخبر: 
    رئاسة الجامعة

    أقامت جامعة تشرين حفل استقبال بمناسبة الذكرى الثامنة والأربعين لثورة آذار المجيدة حضره السادة: د. إبراهيم محمد رئيس اللجنة الحزبية الفرعية المؤقتة في فرع الجامعة لحزب البعث الاشتراكي ود. محمد معلا رئيس الجامعة ورئيس وأعضاء المكتب الفرعي لنقابة المعلمين ونواب رئيس الجامعة ورؤساء وأعضاء اللجان الحزبية المؤقتة في الشعب الحزبية الجامعية وعمداء الكليات ومدراء المعاهد ونوابهم ورؤساء الأقسام ومدراء المديريات والفعاليات الحزبية والنقابية والإدارية وحشد من العاملين في الجامعة , وبدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء والنشيد الوطني .
    وقد تحدث رئيس الجامعة مرحباً بالجميع ومهنئاً شعبنا العربي وحزب البعث العربي الاشتراكي والقيادة الحكيمة وعلى رأسها السيد الرئيس بشار الأسد بهذه المناسبة الغالية وأشاد د. معلا بثورة آذار التي غيرت تاريخ سوريا ووضعته في المسار الصحيح وأنهت حقبة طويلة من الصراعات ومهدت لقيام الحركة التصحيحية المباركة التي قادها القائد الخالد حافظ الأسد والتي أرست دعائم الاستقرار والتطور خلال ثلاثة عقود ونعمت فيها سوريا بالأمن وشهدت نمواً مطرداً في المجالات الاقتصادية والعلمية والثقافية والسياحية وغيرها , كما حققت انجازات كبيرة على صعيد التنمية والتطور الاجتماعي مشيراً إلى مجانية التعليم في جميع المراحل التعليمية وبناء الجامعات والمعاهد العلمية المختلفة لتشمل كل مساحات الوطن .
    كما أشار د. معلا إلى الدعم الكبير الذي تقدمه الدولة في قطاعات التعليم والصحة والخدمات والذي مازال يتعزز بفضل رعاية سيد الوطن الرئيس بشار الأسد
    وأضاف د. معلا أن السنوات العشر السابقة في ظل القيادة المتميزة والحكيمة للسيد الرئيس وفي ظل مسيرة التطور والتحديث التي يقودها بكل جدارة قد شهدت تطوراً كبيراً في مجالات التعليم ولاسيما التعليم العالي مشيراً إلى ديمقراطية التعليم التي أتاحت الفرص لجميع أبنائنا كي يتابعوا دراستهم عبر أنماط التعليم الجامعي المختلفة العام و الخاص و الموازي و المفتوح ، و ختم د. معلا مشيدا بالالتفاف الشعبي حول النهج الوطني و القومي للسيد الرئيس بشار الأسد و قيادته الحكيمة .