الصورة الرئيسية

أنت هنا

    جامعة تشرين تختتم دورة /الإسعافات الأولية – الساعة الذهبية في حياة المصاب/

    تاريخ الخبر: 
    أربعاء, 05/25/2011
    مصدر الخبر: 
    كلية التمريض

    جامعة تشرين تختتم دورة /الإسعافات الأولية – الساعة الذهبية في حياة المصاب/
    في إطار خطتها لتأهيل الكوادر العلمية و الإدارية في جامعة تشرين اختتمت مديرية التعليم المستمر في الجامعة بالتعاون مع كلية التمريض برنامجاً تدريبياً متميزاً في مجال / الإسعافات الأولية – الساعة الذهبية في حياة المصاب / بحضور الدكتور محمد يحيى معلا رئيس الجامعة الذي أكد أهمية تعزيز البنية التحتية للجامعة من خلال التدريب و التأهيل المستمر عن طريق الدورات المستمرة للعاملين داخل الجامعة و خارجها و في مختلف المجالات معتبرها بمثابة عملية تنمية بشرية . و ذكر الدكتور علي خير بك مدير التعليم المستمر في الجامعة و الدكتورة سوسن غزال عميدة كلية التمريض أن أهمية هذا البرنامج تأتي من كونه يتطرق و خلال فترة قصيرة للآلية المناسبة و السريعة لإنقاذ المصاب خلال الساعة الأولى من إصابته و معالجته بالطريقة المثلى التي تضمن وصوله حياً إلى مقر علاجه ، هذا و تنوعت المحاور العامة للدورة التي شملت /50/ متدربا ً من كليات الجامعة المختلفة و معاهدها العليا و مديرياتها المركزية و استمرت لمدة أسبوعين ( معالجة الرعاف – معالجة حالات التسمم –معالجة أذية العيون – معالجة الجروح و الحروق – تجبير الأطراف – قياس الضغط الشرياني – معالجة انسداد الطرق التنفسية لدى البالغين و الأطفال ....وغيرها ) . و تم خلال الاختتام توزيع الشهادات و كتيبات عن الدورة عل المتدربين .
    رولا رمضان
    25/5/2011