الصورة الرئيسية

أنت هنا

    بحضور د. شحادة ود. معلا كلية الاداب والعلوم الانسانية تعقد مجلسها الدوري

    تاريخ الخبر: 
    اثنين, 06/13/2011
    مصدر الخبر: 
    رئاسة الجامعة

    بهدف الاطلاع على واقع العملية التعليمية وتعزيز نقاط القوة ومعالجة نقاط الضعف تواصل القيادة الحزبية والإدارية في جامعة تشرين حضورها لمجالس كليات الجامعة حيث أكد السيدان د. غالب شحادة أمين فرع جامعة تشرين للحزب ود. محمد يحيى معلا رئيس الجامعة خلال اجتماع مجلس كلية الآداب والعلوم الإنسانية على أهمية تعزيز البنية التحتية في الكلية وذلك بتامين قاعات تدريس –مدرجات –مخابر – وتامين جميع مستلزمات العملية التعليمية –استعدادا لاستقبال زيادة مفترضة في نسب القبول الجامعي للعام القادم .....وفي معرض ردهما على مداخلات المجتمعين التي تمحورت حول نقص أعضاء الهيئة التدريسية في بعض الأقسام –وضرورة إعلان مسابقات للمعيدين وحملة رسائل الماجستير لا سيما في قسم اللغة الانكليزية – وزيادة عدد القاعات لاستيعاب العدد الكبير في أقسام الكلية –وعن توصيف بعض مفردات المقررات – والتزام أعضاء الهيئة التدريسية بحضور الجلسات العملية والنظرية وشجون وهموم التعليم المفتوح وأيضا عن بعض القرارات المتعلقة بوزارة التعليم العالي والية تطبيقها , أوضحا بان جامعة تشرين تتبع خطة عمل ممنهجة ضمن أولويات محددة وبإعطاء الأفضلية لبناء القدرات وان الجامعة تقوم بشكل دائم برفد الكليات بالعاملين حسب حاجتها وحسب الإمكانيات المتاحة كما التزمت الجامعة بمرسوم السيد الرئيس بشار الأسد بتعيين الخريج الأول وكان عددهم لهذا العام \66\ طالبا في مختلف كليات الجامعة لدعم هذا الجانب , ولفتا إلى أن موضوع ضيق الأماكن سيزول بشكل تلقائي عند نقل كلية الحقوق من المبنى في القريب العاجل .....هذا وكان د. أمين الفرع قد تحدث مشيرا إلى أن لقاء مجالس الكليات يأتي ضمن إطار خطة قيادة الفرع ورئاسة الجامعة للتواصل مع كافة الفعاليات ولتقييم العمل في الكليات على مستوى عمداء الكليات ورؤساء الأقسام كما أكد على أهمية التكامل والتعاون بين المؤسسات الحزبية والإدارية والنقابية على الساحة الجامعية وبدوره د. معلا أكد على أن هذه المجالس فرصة للاطلاع على الواقع الفعلي لمجريات العملية التعليمية في الكليات والوقوف على القضايا والمشاكل التي يتم طرحها وتستوجب حلا لها , حضر الاجتماع د. إياد فحصة عضو قيادة فرع رئيس مكتب التعليم العالي ود. عيد محمود رئيس المكتب الفرعي لنقابة المعلمين ود. اشرف إبراهيم رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سوريا .
    رنده غانم