الصورة الرئيسية

أنت هنا

    جامعة تشرين تطلق الحملة الوطنية لدعم الليرة السورية

    تاريخ الخبر: 
    اثنين, 06/20/2011
    مصدر الخبر: 
    رئاسة الجامعة

    انطلقت صباح اليوم في جامعة تشرين الحملة الوطنية لدعم الليرة السورية برعاية..د. غالب شحادة أمين فرع الحزب في جامعة تشرين ودعوة المكتب الفرعي لنقابة المعلمين بالتعاون مع رئاسة الجامعة وفرع الاتحاد الوطني لطلبة سوريا وذلك في مقر فرع المصرف التجاري السوري ضمن الجامعة , وأشار د. أمين الفرع إلى أهمية الحملة في دعم استقرار الليرة السورية في وجه المؤامرة الهادفة لزعزعة استقرار الاقتصاد الوطني لافتا إلى أن المشاركين في هذه الحملة هم من مختلف شرائح العاملين في الجامعة ( الأستاذ – المهندس – العامل الإداري – المخبري – الطالب ... ) وذلك من خلال إيداع مبالغ مالية في حساباتهم المصرفية الجارية أو فتح حسابات جديدة وان هذه المبادرة جزء من مبادرات عديدة قامت بها الجامعة كتعبير عن الوحدة واللحمة الوطنية ومحبة الوطن وقائد الوطن , كما أكد د. محمد يحيى معلا رئيس الجامعة انه في ظل المؤامرة التي تتعرض لها سوريا للنيل من مواقفها الوطنية والقومية كانت المبادرة العفوية من قبل الجامعة حرصاً منها على القيام بواجبها الوطني في مواجهة المؤامرة , وأشار رئيسا المكتبين الفرعيين لنقابة المعلمين والاتحاد الوطني لطلبة سوريا بأن هذه المبادرة الوطنية أتت بدافع الحس الوطني والانتماء لوطننا الغالي سوريا والهدف من ذلك دعم الاقتصاد الوطني والوقوف إلى جانب الدولة والسيد الرئيس بشار الأسد بالإمكانيات المتوافرة وهذا واجب وطني علينا جميعاً ., وعبر المشاركون من أعضاء قيادة فرع الحزب ونواب رئيس الجامعة وأمين الجامعة وأعضاء المكتب الفرعي لنقابة المعلمين واتحاد الطلبة عن حرصهم على القيام بدورهم الوطني وعملهم التشاركي في سبيل إعادة الأمن والاستقرار للوطن .
    المكتب الصحفي 20\6\2011
    رندة