الصورة الرئيسية

أنت هنا

    اضواء على مشروع قانون الاحزاب ندوة حوارية في جامعة تشرين

    تاريخ الخبر: 
    ثلاثاء, 07/19/2011
    مصدر الخبر: 
    رئاسة الجامعة

    بحضور السيدين الدكتور غالب شحادة أمين فرع جامعة تشرين للحزب والدكتور محمد يحيى معلا رئيس الجامعة أقامت قيادة الشعبة الحزبية الثالثة في الجامعة ندوة حوارية تحت عنوان (أضواء على مشروع قانون الأحزاب )أدارها الدكتور محمود مرشحة الأستاذ في كلية الحقوق بجامعة حلب وعضو لجنة صياغة قانون الأحزاب , حيث تم بداية التعريف بالتعابير والمصطلحات في معرض تطبيق هذا القانون والتي تتضمن \\ الدستور –الحزب – الوزير –اللجنة – المحكمة – اللائحة التنفيذية \\ كما تم التطرق لمواد القانون المؤلفة من (38)مادة وما تنص عليه من أهداف ومبادئ أساسية وتشكيل لجنة شؤون الأحزاب وشروط عضوية المنتسب لهذه الأحزاب وعن الهبات والتبرعات وحق استخدام الأماكن العامة للنشاط السياسي ---الخ هذا وتركزت مناقشات ومداخلات الحضور من القيادات الحزبية والإدارية والنقابية والطلابية في الجامعة حول دور حزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا وما قدمه من انجازات ومثل شرائح الشعب كافة وتصدى للكثير من المؤامرات الخارجية وحقق انتصارات في كافة المجالات كما رأى البعض أن تعدد الأحزاب وإغراق الساحة بها سيؤدي إلى فوضى وان كان لابد من وجود هذه الأحزاب فيجب تعديلها بعد عامين من تطبيقها للوصول إلى صيغة أساسية دون أزمات وان يكون الحد الأدنى لتأسيس أي حزب ببلوغ أعضاءه ال100000 ألف وتحديد عمر الانتساب للحزب وتحديد العمر الأكبر الذي يغادر فيه العضو الحزب ورأى آخرون أيضا أن لا اعتراض على نقطة البداية فليكن قانون الأحزاب كيفما كان الشرط الوحيد أن تتيح الصيغة السياسية الجديدة في سوريا استمرار إمكانية تطوير ذاتها دون أزمات وصولا لقوانين مثالية لواقعنا الحالي والمستقبلي .
    رنده غانم 18\7\2011