الصورة الرئيسية

أنت هنا

    بحضور د . غالب شحادة هيئتا مكتبي العمال والاقتصادي تناقشان الوضع العمالي والمهني والخطة الاستثمارية

    تاريخ الخبر: 
    اثنين, 12/05/2011
    مصدر الخبر: 
    رئاسة الجامعة

    أكد السيد د. غالب شحادة أمين فرع جامعة تشرين لحزب البعث العربي الاشتراكي أن سورية قلعة حصينة عصية على أعدائها ونموذجاً وقدوة لجميع الشرفاء والأحرار في هذا العالم , وستخرج من المحنة أقوى وأصلب وأكثر عزة ومناعة بفضل وحدة شعبها وصلابة مواقفها الوطنية والقومية وصمود جيشها العربي البطل وتضحيات شهدائها الأبرار وحكمة وشجاعة قائدها السيد الرئيس بشار الأسد .
    جاء ذلك خلال حضوره اجتماعاً لهيئة المكتب الاقتصادي برئاسة السيد الدكتور عدنان الخير شارك فيه السادة أمناء الشعب الحزبية الجامعية ورؤساء اللجان الاقتصادية فيها والسيد الدكتور هاني شعبان نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والطلاب والمدير الإداري لمشفى الأسد الجامعي ومدير الرقابة الداخلية في الجامعة .
    وخصص الاجتماع لمناقشة الوضع الخدمي والإنشائي في الجامعة والخطة الاستثمارية موقوفاً بتاريخ 30/11/2011 , وأشار د. شحادة إلى أن سورية تتعرض لأبشع حرب نفسية وإعلامية عبر نشر الأكاذيب بكثرة لا يمكن مجاراتها بهدف تمرير بعض الأخبار بينما تكون الجهات الإعلامية الوطنية مشغولة بالرد على بعضها الآخر .
    إضافة إلى تعرضها للضغوط الاقتصادية بهدف إضعافها مشيراً إلى الارتفاع غير المبرر لأسعار بعض السلع بسبب احتكارات بعض التجار المحليين والذي ترافق مع العقوبات الاقتصادية التي أصدرتها الجامعة العربية ضد سورية .
    وأكد د. شحادة أن شعبنا أثبت مع قيادته وجيشه البطل القدرة على تحقيق النصر والقضاء على المؤامرة ومواجهة كل الضغوط الداخلية والخارجية .
    وطالب د. شحادة بترشيد الإنفاق والحد من الهدر والمراقبة الحزبية للأسعار في المقاصف الجامعية .
    كما طالب بالمشاركة الفاعلة والإيجابية في انتخابات الإدارة المحلية التي ستقام يوم 12/12/2011 , وفي الانتخابات النقابية التي بدأت في الجامعة .
    وأشار د. شحادة بجهود هيئة المكتب , وبالتعاون الحاصل بين القيادات الحزبية والنقابية والإدارية في الجامعة .
    وشددت هيئة المكتب على مواجهة الأزمة المفتعلة من خلال توزيع مادة المازوت بالتعاون مع السيد المحافظ وقيادة فرع المدينة والجهات المعنية .
    كما عقد اجتماع آخر لهيئة مكتب العمال برئاسة السيد الدكتور عدنان الخير حضره إضافة إلى أمين الفرع السادة نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية وأمين الجامعة ورؤساء لجان العمال في الشعب الحزبية الجامعية ورؤساء لجان النقابات العمالية في الجامعة ومشقيي الأسد وتشرين الجامعيين , والمدير الإداري لمشفى الأسد الجامعي ورئيس مكتب نقابة عمال الطباعة .
    وخصص الاجتماع لمناقشة الوضع العمالي والمهني في الجامعة , وقد تحدث السيد د. شحادة أمين الفرع مستعرضاً الوضع السياسي , وأكد أهمية الصمود الشعبي والدور البطولي للجيش العربي السوري وتضحيات الشهداء والنهج الوطني والقومي والإصلاحي للقيادة السورية ممثلة بالسيد الرئيس بشار الأسد .
    وأشاد بأصدقاء سورية ووقوفهم المشرف إلى جانبها .

    قسم الإعلام ـ فرع الجامعة