slider

الأخبار

لمتابعة كل جديد يصدر عن الكلية من أخبار واعلانات وقصص نجاح

الرؤيا والرسالة

الرؤية :

خلق نظام تعليم تقني إبداعي تعاوني (أي بمشاركة الجميع) مبني على احتياجات سوق العمل وفق معايير مرجعية، يؤمن مسارات تعليم عالي تطبيقية لطلاب التعليم الثانوي المهني والعام، ويلبي معظم احتياجات السوق المحلية، ويتفاعل مع الحاجات المتغيرة (الديناميكية) لسوق العمل.


الرسالة:

تقديم تعليم تقاني عالي الجودة يجعل العائد المستهدف من عملية التعليم أكثر كفاءةً وتميّزاً، وتوسيع قاعدته كماً ونوعاً وإرساء دعائم التنمية البشرية المستدامة، وتزويد الخريجين بالمعارف والمهارات والسلوكيات الأخلاقية لممارسة المهنة عن طريق التعليم والتدريب، وإمكانية الاستجابة السريعة للحاجات المتغيرة لسوق العمل من خلال مواكبة التطورات العملية والتقنية والانفتاح الخارجي، واعتماد التعليم من أجل السوق، وضمان توكيد المخرجات التعليمية المستهدفة من هذا النمط من التعليم .


القيم الجوهرية:

* خدمة تعليمية تقنية بمستوى يحدد معايير الجودة العالية .

* علاقة تعليمية وتدريبية متبادلة مع سوق العمل .

*  المعرفة المهنية والإبداع والابتكار في مجال التخصص .

* مواكبة المستجدات في التعليم التقني .

* الالتزام بالسلوك الأخلاقي والمهني والاستقامة والنزاهة والشفافية في الأداء .

*  إشاعة روح العمل الجماعي والعمل كفريق واحد .

* احتر ام الأعراف والتقاليد الجامعية .

* استقلالية الكليات والمعاهد التقانية بعيداً عن السياسة وما يتصل بها.


مهام الكليات التطبيقية:

* إعداد تقنيين بمستويات تعليمية متعددة مؤهلة علمياً وعملياً وقادرة على التعامل مع التقنيات الحديثة المستخدمة وممارسة العمل حال تخرجها لإطلاعها المسبق على بيئة العمل .

* استكمال البناء العمودي للتخصصات التقنية لمواكبة التطورات الكبيرة في التقنيات الحديثة. 

* نشر التعليم والتدريب بما في ذلك العليم مدى الحياة والنهوض بمستواه العلمي والتطبيقي بما يؤدي إلى ربطه بواقع واحتياجات القطاعات المختلفة في المجتمع وبما يساهم في إحداث التغيرات في مفاهيم العمل والإنتاج .

* مواكبة التطورات التعليمية والتكنولوجية عن طريق توثيق الروابط الثقافية والعلمية مع الجامعات والمعاهد والمؤسسات العلمية المحلية منها والعربية والعالمية .

* التفاعل المستمر مع القطاعات المختلفة بما في ذلك الجامعات والمؤسسات التعليمية في تبادل المعلومات والخبرات والأخصائيين والمحاضرين والاستفادة من مرافق الدولة ذات العلاقة لتحقيق الأهداف المشتركة .

* وضع شراكة مع القطاعات الإنتاجية والخدمية الوطنية (الخاصة والعامة) لتلبية احتياجات سوق العمل.

كلمة العميد

تقدم كلية العلوم التطبيقية في جامعة تشرين برامج تعليمية شاملة, خلاقة وعالية الجودة, وبيئة تعليمية داعمة تؤهل خريجين متميزين مبدعين في كافة المجالات والتخصصات العلمية قادرين على المنافسة في أسواق العمل محليا وإقليميا في جميع مجالاته المهنية والتعليمية والإدارية والبحثية ذات الصلة بالتخصصات المهنية مما يسهم في دعم وتطوير وتنمية المجتمع ورفاهيته وتعزيز التعاون مع القطاعات المختلفة داخل و خارج القطر. كما تقدم الكلية الرعاية الشاملة للطلبة لتنمية قدراتهم الذهنية, السلوكية, النفسية والاجتماعية ليصبحوا تقنيين مزودين بقاعدة علمية متينة وملتزمين بأخلاقيات المهنة وتطوير الذات والمهنة من خلال التعلم المستمر مدى الحياة

اتصل بالكلية

تواصل مع الكلية

إملأ النموذج التالي